زياد أبو حميد… بلدوزر كرة اليد الفلسطينية… مشوار ناصع بالألقاب والبطولات

  • منذ 8 شهور
حجم الخط

غزة-مصطفي صيام

يمتلك مواصفات اللاعب الدولي لما يملكه من قوة جسمانية وصلابة دفاعية وهجومية مميزة…  ترك آثراً واضحاً في كل الصالات الرياضية التي لعب بها خلال البطولات المختلفة التي نظمها اتحاد كرة اليد.

ورغم اختفائه المفاجئ من ملاعب وساحات كرة اليد، يبقى مشواره الرياضي علامة فارقة في تاريخ اللعبة التي ستدون في صفحاتها تاريخ ناصع بالإنجازات والألقاب.

زياد أبو حميد (40 عاماً) بلدوزر كرة اليد الفلسطينية، واحد من أبرز المواهب التي صنعت لنفسها مجداً عبر مسيرة ناجحة امتدت لأكثر من 20 عاماً في ملاعب وصالات كرة اليد.

بدأ أبو حميد مسيرته في لعبة كرة اليد في العام 1995 بنادي غزة الرياضي لمدة 4 أعوام شارك خلالها بعدة بطولات تنشيطية، ليسطع نجمه في اللعبة، لينتقل بعدها إلى النادي الأهلي أواخر العام 1998 حتى العام 2003 وساهم في تشكيل فريق قوي ونجح في الحصول على مركز الوصافة في بطولة كأس القطاع.

شارك أبو حميد مع الأهلي في البطولة الودية التي نظمها نادي إسلامي قلقيلية والبريج وغزة الرياضي من محافظات غزة بالإضافة إلى فريق عزوة وعصيرة الشمالية من المحافظات الشمالية ويتوج بوصافة البطولة.

أنهي أبو حميد مشواره مع النادي الأهلي لينتقل إلى نادي المشتل حيث لعب لمدة 3 مواسم في فترة لم يكتب لها النجاح في ظل المشاكل التي كانت تواجه اللعبة وقلة البطولات التي نظمت خلال تلك الفترة.

وفي العام 20099 عاد أبو حميد إلى ناديه الأم غزة الرياضي وشارك في بطولة الوحدة الرياضية التي نظمها نادي خدمات النصيرات بعد ركود كبير شهدته اللعبة في محافظات غزة ليحقق مع فريقه مركز الوصافة.

مستواه المميز كان محط أنظار الأندية الأخرى فنجح نادي الصلاح في خطف أبو حميد شأنه شأن اللاعبين المميزين الذين انضموا إلى صفوف الصلاح عام 2010 وتوج ببطولة الكأس مع فريقه الجديد .

وشارك أبو حميد مع الصلاح في البطولة العربية أبطال الكؤوس التي أقيمت في المملكة العربية السعودية، ليواصل مسيرته الناجحة مع الفريق في بطولتي الدوري والكأس موسم 2012/2013.

كما وشارك أبو حميد بعد عودته من السعودية في البطولة العربية أبطال الدوري التي أقيمت إلى المملكة المغربية قبل أن ينهى مشواره مع الفريق في العام 2014.

لم يتوقف طموح أبو حميد فانضم إلى نادي الكرامة في العام 2014 وشارك مع الفريق في بطولة دوري الدرجة الأولى ليصعد به إلى الدوري الممتاز في العام 2016.

ترك أبو حميد نادي الكرامة وعاد مجدداً إلى ناديه غزة الرياضي دون أن يشارك في المباريات ليختفي فجأة عن ملاعب كرة اليد.