صحيفة ميرور البريطانية تعلن عن إقالة مورينيو في نهاية الأسبوع

  • منذ أسبوعين
حجم الخط

أثار تقرير لصحيفة «ميرور» البريطانية حول توجه إدارة مانشستر يونايتد الإنجليزي لإقالة مدربها البرتغالي جوزيه مورينيو في نهاية الأسبوع الحالي، بصرف النظر عن نتيجته مع ضيفه نيوكاسل يونايتد السبت، بلبلة وردودًا إعلامية.

وأشارت ميرور أن مورينيو «فقد ثقة مجلس إدارة مانشستر يونايتد وسيقال في نهاية الأسبوع الحالي».

ونقلت عن مصادر رفيعة المستوى في النادي أن الأمور وصلت «إلى نقطة اللاعودة وان الإقالة جاهزة بغض النظر عن نتيجة المباراة ضد نيوكاسل السبت» في الدوري الإنجليزي لكرة القدم.

وأضافت أن مورينيو خلق «نفورا» مع اللاعبين، الجماهير وجهاز النادي بسبب «مقاربته الخلافية في الأشهر الماضية» وأن مسؤولي النادي «بقيادة الرئيس التنفيذي أد وودوارد قد ضاقوا ذرعا».

ويحتل يونايتد مركزا عاشرا مخيبا في الدوري على بعد 9 نقاط من جاره وغريمه مانشستر سيتي المتصدر، وقد بدا مورينيو حزينا جدا الجمعة في المؤتمر الصحافي الذي يسبق المباراة.

في المقابل، أشارت شبكة «بي بي سي» أن مورينيو «لا يزال يحتفظ بدعم إدارة النادي لقلب واقع الأمور الراهنة».

ورافق ذلك مزاعم عن خلافات قوية بين مورينيو ولاعب وسطه الفرنسي بول بوجبا الذي انتقد أسلوبه المحافظ.
بدورها، استبعدت شبكة «سكاي سبورتس» الأنباء عن إقالة مورينيو هذا الأسبوع مشيرة إلى «أن قرارًا مماثلًا لم يتخذه القائمون على النادي في أولد ترافورد».
وأوضح مورينيو أن لقاء السبت «مهم جدا. نحن في بداية أكتوبر وبدأ الناس ينظرون إلى ترتيب البطولات في أوروبا، لكني أدرك أن هذا الترتيب لا يعكس بالضرورة ما سيحصل بعد أشهر في نهاية الموسم».

وقال المدرب السابق لتشلسي الإنجليزي وريال مدريد الإسباني «خسرنا مرة واحدة فقط على أرضنا طوال الموسم، خسارة واحدة فقط في المباريات السبع الأخيرة، لكن دون أي فوز على ملعبنا في المباريات الثلاث الأخيرة، لا نملك شعورا بالهزيمة، لكن أيضا لا شعور بسعادة الفوز، ومن المهم بالنسبة إلينا أن نحاول الفوز في مباراة السبت».


البحث

بإمكانك البحث من هنا

مواعيد المباريات

تصنيفات

ads
اليوم الكبير15 أكتوبر، 2018
لقد وصل اليوم الكبير.

أعلى المواضيع والصفحات