“زبيدات “هداف من طراز فريد

  • منذ 6 شهور
حجم الخط

نسرين حلس _ غزة

تميز بمهارة  التهديف و سرعة  في التسجيل ،يحول الهزيمة لفوز وهو نجماً لامعاً يتمتع بمهاراة  كروية فائقة و قدرة على مراوغة الخصم  داخل المستطيل الأخضر، نجح بجدارة بترك  بصمة كبيرة له مع الكثير من الأندية وإدراج اسمه تحت مسمى هداف من طراز فريد.

المهاجم”محمود  عمار زبيدات” 25 عاماً، مهاجم نادي جنين الرياضي وهو من مدينة سخنين تعود لأراضي 48 المحتلة.

بدأ ممارسة كرة القدم في السابعة من عمره و ثم انتقل إلى ناشئين سخنين تعلم  أبجدية اللعبة وطور من مهاراته الكروية  و استطاع تحديد مركزه ليصبح مهاجماً متألقاً.

ترجم زبيدات مسيرته الكروية بتألق باهر حينما قدم الكثير من الانجازات باحراز حصيلة من الأهداف ومشاركتة في العديد من البطولات مع فرق محترفة و عريقة ومميزة جعلته نجما فذا اينما كان.

يقول زبيدات ” في بداية  مشواري خضعت أهم التجارب الرياضية عندما انضممت إلى نادي سخنين حيث أصبحت  فى سنتى الأولى  من أهم عناصرالفريق  بتسجيلي  الـ 15 هدفا ”

ويضيف  “كان لي نصيب  للالتحاق  فى صفوف  نادي عرابة فى الدرجة الثانية   واعتبر هذا الموسم  هو الاسوأ  بالنسبة لي  حينها وقع الفريق  ضحية  للبهوط”.

واستمر  فى مسيرته الكروية و رحلته الأحترافية  فى أندية  الضفة الفلسطينية  ليكون له تجارب جديدة ليتسع  بها  أُفقه الكروي وتزيد من رصيده  في تحقيق الانجازات.

وتحدث زبيدات عن مشاركته مع فريق عسكر الفلسطيني حيث التحق به و كان ينافس على الهبوط،  فى خسارته فى مباراة  واحدة في مرحلة الاياب من اصل 8 مباريات  واستطاعته  تسجيل  11 هدفا  مع الفريق جعلته  يحافظ  على بقاء فريقه وابتعاده عن شبح  الهبوط، مبيناً أنه بعد إنتهاء الموسم توجه إلى فريق طوباس ولكن لم يحالفه الحظ بالاستمرار  بسبب مشاكل مادية و انتهى  مشواره معهم بعد شهر واحد.

وأكمل  اللاعب مشواره  الرياضي مع نادي جنين الذي يعتبره بيته الثاني بعد مرور ثلاثة سنوات متتالية في صفوف الفريق ،وحقق معه الكثير من التقدم والنجاحات من بداية انضمامه حتى هذة اللحظة ، وبتسجيله الـ 9 أهداف  من أصل 8 مباريات ساهم  في صعود فريق “نادي جنين” من الدرجة الثانية إلى الاحتراف الجزئي .

وعبر اللاعب عن أجمل لحظاته الكروية بتسجيله الهاتريك مع نادي جنين وتحقيق الفوز على الفريق المنافس.

ولابد أن يكون هناك عثرات تعيق لحظات النجاح، تعرض زبيدات للإصابة في الركبة التى حرم على أثرها  من اللعب داخل المستطيل الأخضر لمدة شهرين و لحسن حظه كان في نهاية الموسم الرياضي.

وتمنى اللاعب الوصول إلى الاحتراف الخارجى ، مستثمرا كل أمكانياته  ووقته  لتطوير قدراته  ومؤهلاته، معتبرا  كريستيانو رونالدو  مهاجم ريال مدريد  مثله الاعلى ، متقدماً بالشكر لكل من ساعده  ودعمه  وخص بالذكر  عائلته وأصدقائه  وأعضاء فريقه.


البحث

بإمكانك البحث من هنا

مواعيد المباريات

تصنيفات

ads
اليوم الكبير15 أكتوبر، 2018
لقد وصل اليوم الكبير.

أعلى المواضيع والصفحات