أحداث الساعةأخبار الأندية والإتحاداتمحلي

دوري المحترفين ” الجولة الثالثة”

الخليل- خالد القواسمي – تنطلق منافسات الجولة الثالثة من دوري المحترفين الفلسطيني باقامة ثلاث مواجهات يوم الجمعة وتستكمل باقي المباريات يوم السبت .

البيرة للتعزيز والترجي يخشى الخسارة

لقاء يحمل بين طياته رغبة جامحة من فريق البيرة لتعزيز موقعه وكسب النقاط ويسعى لاستغلال عاملي الارض والجمهور وظروف الترجي الصعبة لضمان البقاء مع الاربعة الكبار على جدول الترتيب ويمتلك الفريق البيراوي في جعبته 4 نقاط جمعهما من لقائين نقطة اقتنصها من تعادله مع حامل اللقب عميد الاندية شباب الخليل في اللقاء الافتتاحي للدوري على استاد هواري بومدين في مدينة دورا وثلاث نقاط بتفوقه على اسلامي قلقيلية في الاسبوع الثاني.

ترجي وادي النيص يمني النفس بالاستحواذ على نقاط المباراة بعد البدايات المتعثرة منذ البداية في رصيده نقطة وحيدة نالها من تعادل مع الاهلي فيما خسر امام العميد ويسعى لايقاف التفريط في النقاط امام البيرة لادراكه معنى تعرضه للخسارة تضعة تحت الضغط ومجهر العودة من حيث صعد الرابعة عصر يوم الجمعة على استاد الشهيد فيصل الحسيني موعد صافرة البداية.

جدعان بلاطة وغزلان الجنوب يبحثان عن الفوز في مواجهة نارية

في لقاء ينتظر أن تأتي أحداثة في مستوى طموح الجماهير الرياضية يتسم بالقوة والاداء الفني الرفيع يلتقي فريق جدعان بلاطة وغزلان الجنوب الظهراوي ويجلس الجدعان على المقعد الخامس في سلم الترتيب بثلاث نقاط نالها بعد تغلبه على فريق الامعري في الاسبوع الاول في حين لم يتمكن من المحافظة على تفوقة بهدف امام هلال العاصمة الذي اطاح باحلامة في الدقائق الاخيرة من عمر اللقاء وحقق فوزا هاما عليه في مباراة دراماتيكية مثيرة اعادت الى الاذهان المتعة الكروية قدمها الفريقان كوجبة كروية دسمة استحوذت على الاشادة من جموع المتابعين لنترك الكلمة والحديث الميداني لسائد ابو سليم وابو حبيب وصحبهم هل يعلنون المنافسة على اللقب ويدخلون المعترك مع الفرق المتنافسة لننتظر.

غزلان الجنوب بقيادة الداهية سعيد ابو الطاهر وألمعية أحمد ماهر وزملائه يدركون صعوبة الموقعة لكن تتملكهم الروح المعنوية العالية بعد عودة جماهيرهم لاحتلال المدرجات وزحفها وتشجيعها للفريق ما اعطى الفريق أفضلية الهبت ودبت الحمية في نفوس لاعبي الفريق مكنتهم من تقاسم قمة اللائحة بستة نقاط مع العنابي الكرمي صاحب الافضلية التهديفية ويجدر ان الغزلان فاز على الجار السموعي بهدفين وفي اللقاء الثاني فاز على نسور الجبل في موقعة كروية مثيرة وسط سلطنة جماهيرة غزلانية غنت واطربت بمصاحبة السيمفونية الكروية احتضنتها جنبات استاد هواري بومدين.

موعدنا الساعة السادسة من يوم الجمعة حيث استاد الجامعة الامريكية في جنين لمعرفة حصيلة اللقاء الهام المنتظر.

– نسور الجبل تهدد طموحات الثقافي الكرمي

نسور جبل المكبر يعدون العدة لاستقبال المتصدر فريق الثقافي الكرمي أحفاد المثقف الشاعر والاديب عبد الكريم الكرمي ابو سلمى زيتونة فلسطين الذين يجدون انفسهم امام امتحان صعب للمحافظة على قمة الترتيب بست نقاط من فوزين الاول على حساب الاسلامي القلقيلي والثاني على حساب شباب السموع ويجدون انفسهم في مواجهة فريق النسور المصاب بسهمين من الغزلان في الجولة الثانية اطاحت باحلامهم في الصدارة المبكرة ليرتكن في المقعد السادس بثلاث نقاط تحصل عليها بتخطيه موقعة الديربي المقدسي في الجولة الافتتاحية.

الفريقين يرفعان شعار الفوز وخطف الثلاث نقاط لرفع الرصيد والمنافسة والمزاحمة على للبقاء ضمن الاربعة الكبار على اقل تقدير ويطمح العنابي بمعنوياته العالية وبروح الشباب المسيطرة على الفريق في مواصلة تحقيق الانتصارات والتمسك بالقمة وهو يدرك تماما صعوبة الامساك بها حتى النهاية فيما يستعد المدرب خضر عبيد لحصد نقاط المباراة الثلاث لاغير مستغلا عاملي الارض والجمهورولاعادة رسم البسمة على شفاه الطفل حمدي شقيرات الذي شهد تعاطف كبير من جماهير الكرة بكافة اطيافها وانتمائها بذرفه دموع ساخنة بعد خسارة فريقة النسور فهل تعود البسمة الى مبسم الطفولة ام أنه سينضم آخرون لذرف الدمع لننتظر ما ستسفر عنه موقعة استاد الشهيد فيصل الحسيني في ضاحية الرام المقدسية الساعة السابعة .

مباريات السبت

قمة القاع لفض الشراكة بين الاسلامي القلقيلي والليث السموعي

لقاء مفصلي يجمع متذيلي لائحة الترتيب بدون نقاط الاسلامي القلقيلي وضيفه الليث السموعي ويحدو كل منهما الأمل في الخروج من عنق الزجاجة للحاق بركب الفرق قبل استفحال الموقف استاد الجامعة الامريكية في شمال ضفتنا يحتضن الجريحان لعل وعسى ان يعملا على تضميد الجراح لربما يستطيع احدهم التشافي بتحقيق فوز أول واما أن يحتكما للتعادل ليبقيا على سرير التعافي والنهوض مجددا في قادم المواعيد كل التوقعات ستبقى مجرد تخمينات نظرا لعدم الثبات والجرح عميق ومفتوح وبحاجة لسرعة وعلاج فعال لننتظر من يحمل بيدية مشرط التشافي والتعافي ويعمل على تشخيص مواضع الضعف ومعالجتها ويعزز مواطن القوة فلا زال الدوري في بداياته والامور ليست ببعيدة للعودة مجددا خاصة من جانب فريق السموع الذي يضم عناصر فاعلة وذات خبرة ومدرب له صولات وجولات فهل يعود علي يونس بفريقه الى حيث يشتهي عشاقه ام ان فريق الاسلامي له رأي آخر موعدنا الساعة السادسة مساء السبت.

العميد على المحك في مواجهة الامعري

انتهى زمن التبريرات ودخل العميد المعمعان الكروي بعيدا عن العك والاحاديث التي لا تغني ولا تسمن من جوع المدرب رائد عساف ابو اسكندر قيمة وقامة رياضية مشهود لها وان كان الحظ لا يقف بجانبه يتطلع لفك النحس على حساب الضيف فريق الامعري فلازالت هنالك فئة من الجماهير غير راضية عن الاداء وتحمل المدرب المسؤولية بحجة ان الفريق لم يواجه بعد فرق ذات مستوى جيد بحسب رؤيتهم ويساورهم الشك في المنافسة على لقب الدوري لكن من ينظر الى عناصر الفريق مقارنة بالفرق الاخري يجد شباب الخليل مدججا بالنجوم المنتقاة القادرة على تجاوز الصعاب واستقرار اداري ومالي ومساندة جماهير محبة وعاشقة ومتيمة والملاحظ أن الفريق يؤدي كرة جميلة لكن يعيبه الناحية التهديفيه هذا ما ظهر في الجولتين السابقتين قياسا بالفرص العريضة التي سنحت للاعبيه وكما يبدو ان عودة عدي خروب كان له أثر في ارتفاع منسوب الاداء المباراة يحتضنها استاد هواري بومدين الساعة الرابعة وموعدها يلاقي اعتراض من جماهير العميد التي تطالب بتغيير الموعد كي تحظى بالحضور الجماهيري والامر مناط بلجنة المسابقات في الاتحاد السؤال الكبير هل سيجتاز العميد موقعة الامعري ويسكت الالسن المعارضة للمدرب القديرام اننا سنشاهد معاندة كروية وسوء حظ جاثم على ميدان اللعب .

فريق الامعري يمر بمرحلة اداءمتطور خسر في الجولة الاولى موقعته امام فريق بلاطة وتعادل بركلة جزاء غير صحيحة امام الاهلي وفي بطولة كأس ابو عمار تمكن من التعادل امام فريق جبل المكبر بهدف لكل منهما بعد اداء كروي مقنع ما يعني دخوله مرحلة جديده من الاستقرار الفني وهذا يعطي مؤشر بان مباراته امام شباب الخليل ستلعب بحذر شديد من كلا الفريقين والفارق أن المباراة تقام على ارض العميد بحضور ومؤازرة جماهيره ماذا يعد المدرب ايمن صندوقه في مواجهة فريقه السابق الثبات والهدوء واقتناص الفرص العنوان لتحقيق الفوز والاستحواذ على النقاط الثلاث الهامة وربما تكون مفصلية لمن يريد المنافسة على اللقب او دخول المنطقة الدافئة لننتظر ونشاهد ونتابع بعيون شاخصة نحو استاد هواري بومدين.

الاهلي امام عنفوان هلال العاصمة

يحل هلال العاصمة بقيادة مدربه النابه صاحب الفكر الكروي النير عمار سلمان ضيفا على فريق اهلي الخليل بقيادة مدربة الصابر المرابط رغم قلة وشح الامكانيات والتحضير المتأخر لكن الامل معقود على عنفوان الشباب في مواجهة التحديات لتحقيق ما يمكن تحقيقه من ايجابيات والابقاء على وضعيته في منطقة دافئة في ظل معاناة الفرق الاخرى الاهلي بعد لقائين يحتل المقعد الثامن بنقطتين من تعادلين امام ترجي وادي النيص وآخر وقع عليه الظلم فيه بخطأ جسيم للحكم اكرم البلبول امام الامعري في جميع الاحوال الهلال يدخل اللقاء بالمقعد السابع بثلاث نقاط غالية خطفها في الدقائق الاخيرة بعد تأخره بهدف امام جدعان بلاطه واستطاع من تسجيل هدفين وكان الفريق قد تعرض لخسارة ديربي العاصمة في الاسبوع الاول امام جبل المكبر لكن اداءه يعطي الانطباع بأن الفريق يلعب كرة مثالية ونموذجية ويتطلع لاستعادة التوهج مبكرا متسلحا بالدفع المعنوي في اعقاب انتصاره الملفت الذي حققه على الجدعان ويسعى الاستمرار في تقديم العروض الشيقة والممتعه المصاحبة لتحقيق انتصارات والمنافسة على اللقب في جميع الاحوال المباراة تقع تحت بند السهل الممتنع ولكل مباراة ظروفها بغض النظر عن النظريات لكن الفوارق تصب في صالح الهلال موعدنا الساعة السابعة من مساء يوم السبت ولكل مجتهد نصيب.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى