” بلال النجار ” حُلمي التحلق في سماء النجومية

  • منذ 5 شهور
حجم الخط

 

كتب فريق الإعلامي الرياضي الصغير ” عبد العزيز الدريملي _ محمود أبو سمرة_ يوسف طبيل_ فادي الفيراني ”

متابعة : نسرين حلس

طمح أن يكون نجماً مميز له سجلاً خاص به بين النجوم الذين سبقوه في وسط  المنظومة الكروية الرياضية ، فنطلق من أجل تحقيق حلمه و نجح  بلفت الأنظار إليه ،بمهاراته المتألقة برغم الفترة القصيرة التي بدأ فيها داخل المستطيل الأخضر.

“بلال عصام النجار” 22 عاماً،  لاعب ( مهاجم)  نادي الجلاء الرياضي.

عشق كرة  القدم و  منذ الصغر رسم لنفسه  مستقبل مختلفاً مليئ  بالأحلام و طموحات يريد تحقيقها .

بدأ النجار مشواره  الكروي في العاشرة من عمره كان يمارس الكرة في الساحات الشعبية ويرجع الفضل للأستاذ أحمد محجز ، الذي اكتشف موهبته منذ البداية وشجعه على الاستمرار فخضع لتدريبات و تمرينات كروية  تعلم منها  أبجدية اللعبة.

فنطلق النجار متسلحا بمهارات وقدرات كروية باهرة جعلته ينضم في صفوف خدمات الشاطئ الفريق الأول، و استطاع  إثبات نفسه مع النادي  في أول مباراة لعبها  كانت أمام نادي  اتحاد خان يونس  حينها تألق بأدائه المميز و القدرة على مراوغة الخصم داخل الملعب و نجح  بترك بصمة له أشاد الجميع بذلك.

و تحدث  النجار عن  تجربته مع نادي الشاطئ ، كانت تجربة موفقة وناجحة لأنه ظهر من خلالها للأضواء و قدم الكثير من الجهد والعطاء  وإحراز حصيلة من  الأهداف.

و انضم بعد ذلك  إعارة لنادي الجلاء الرياضي  قضى مع الفريق  سنتين حقق الكثير من الانجازات  بمهارته المبدعة و ساهم معهم فالوصول إلى نهائي  كأس الشاطئية والظفر  لدور الـ8 في كأس القطاع، كما أنه سجل(13) هدفا ، مع النادي

و  وصف أجمل مباراة خضها خلال مشواره الرياضي مع نادي الجلاء  في بطولة كاس القطاع أمام نادي الجمعية وحينها  استطاع تقدم أفضل المستويات.

و قدم اللاعب العديد من النصائح  لزملائه اللاعبين في الوسط الرياضي  عليهم بذل كل الجهد والعطاء والتطوير من قدرتهم لكي يحظوا بمستقبل مشرق.

عبر النجار، عن إعجابه  بالمنتخب الوطني( الفدائي ) بما حققه من إنجازات و نجاحات  في الأونة الأخيرة، كما يطمح بالانضمام في تشكيلة المنتخب ويمثل فلسطين بالمحافل الدولية و المزيد من التقدم والازدهار .

و يتمنى أن يكون لاعبا يحظى بقاعدة جماهيرية عريقة وله مكانة كروية مثل  النجم العالمي لويس سواريز لاعب برشلونة الاسباني الذي يعتبره قدوته في ملاعب.

و شكر النجار كل من كان وراء نجاحه من بداية مشواره الكروي ويخص بالذكر إدارة نادي خدمات والشاطئ و نادي الجلاء  كما شكر الكابتن بسام أبو صادق و عليان زيتونية و  لؤي الحداد و الأهل والأصدقاء  الذين لهم فضل كبير بتشجيعه.