ابو ديه : ساعتمد على تشكيلة قلنداوية لتشريف فلسطين في البطولة العربية

  • منذ 4 أسابيع
حجم الخط

قبل ايام قليلة من انطلاق بطولة الاندية العربية في العاصمة اللبنانية بيروت بين 2-12 اكتوبر المقبل ، نلتقي مع الكابتن معتز ابو ديه مدرب مركز شباب قلنديا الفريق المشارك في البطولة.
* تحضيراتكم لهذه البطولة خاصه ان الموافقة جاءت متاخرة الى حد ما ؟
– في ظل ضيق الوقت بعد وصول الدعوة وإتخاذ قرار المشاركة لصعوبتها المادية أنت تتحدث عن ثلاثة أسابيع لا مجال للإعداد البدني فكان التركيز على الجانب الفني وتم وضع وخطة وفلسفة تناسب إمكانيات اللاعب الفلسطيني لتذليل الفوارق بين الدوري الفلسطيني وهو دوري هواة ودوريات الدول العربية المحترفة .
* مشاركتك السابقة في نفس البطولة في عام 2014 مع بيرزيت ، هل يفيدك ذلك اليوم على المستوى الفني ؟
* مشاركتي في 2014 كانت ذو فائدة عظيمة وعلمتنا الوقوف على التفاصيل الصغيرة عندما تخرج للمنافسة الخارجية ومصارعة فرق بأحجام أكبر ومستويات أعلى فلابد من تذكير وتحفيظ اللاعبين بعض المهارات لتقليل الصعوبات عندما نواجه فرقا تحكم الدفاع وتعرف كيف توجه الأداء وتجبرك على الأداء كيف ما تريد ووضعهم بصورة الأداء التحكيمي وكذلك إعطاء النصائح للتغلب على ضغط المباريات اليومية التي لم نتعود عليها كدوري هواة.
* غياب الفريق عن المباريات الرسمية وخاصة انك مدرب جديد على الفريق ، ماذا فعل معتز ابو ديه لزيادة الانسجام بينه وبين اللاعبين وبين اللاعبين انفسهم تحضيرا للبطولة الاندية العربية ؟
– غياب الفريق عن المباريات الرسمية يصعب من مهمتنا في التجهيز لهكذا بطولة وسأكون صريحا هنالك فروقات بين الفرق المحلية والعربية من حيث الإحتراف ووجود لاعبين محترفين لديهم على طول الموسم ولديهم تجهيزا بدنيا قبل الموسم بثلاثة شهور وتفريغ اللاعب العربي وميزانيات خرافية لفرق المقدمة العربية وهم المرشحون لحصد الألقاب بإستمرار والنتيجة نحن بدون أجانب في دورينا وبدون تفريغ اللاعب الفلسطيني وبدون مشاركات خارجية إلا ما ندر فأصبحت السلة الفلسطينية تدور في دائرة مغلقة يصعب عليها تطوير لاعب أو مدرب أو إداري فضرورة وجود اللاعب الأجنبي في دورينا وضرورة الدعم الحكومي والخاص للفرق المشاركة خارجياً .
قمنا بمعسكر محلي يومي وتدريبات مكثفة وأجرينا 3 مباريات ودية مع بيت جالا وبيرزيت وتيراسنطا بيت حنينا حققنا الفوز في الثلاث مباريات وما زلنا نعمل بشكل يومي.

* حسب نظام البطولة مسموح للاعبين اجانب ، هل اعتمدتم على احد معين ، وما هي مراكزهم ، وهل التحقوا بالمعسكر المحلي ، ام سيلتحقون في البطولة مباشرة ؟
– نعم تم استدعاء جونز لاعب قلنديا السابق وهو متشوق لمشاركة زملائه وإخوانه الذين حققوا البطولة معاً وهو يلعب كشوتر وسيتم استعماله كصانع ألعاب حسب الحاجة لوجود نقص في هذا المركز والدوري المحلي يفتقد الى لاعبين دوليين في هذا المركز كما نحاول التعاقد مع لاعب إرتكاز يساعد الدفاع تحت السلة ويلعب بظهره للسلة ولم الكرات لتقليص فوارق الطول مع الفرق العربية التي تحمل معدل الطول تقريبا 190 سم وغيرها 206 هذا ليس بالشيء السهل لتعويضه ولتخفيف المصاريف سنلتقي بهم في لبنان على أمل أن تكون مبارياتنا ليست في أول يوم .
* هل بالامكان الاعلان عن التشكيلة النهائية التي سيعتمدها ابو دية في البطولة العربية ، وهل ممكن ان نرى احد المحليين المحترفين بالخارج مع الفريق ؟
– نعم بالإمكان الإعلان عن القائمة النهائية التي سيعتمد عليها فهم: نديم بدرية وصائل قاسم وإسماعيل حمد ومؤيد متخ وأدهم جيمزو وإينار عودة وسامي عودة وشادي عودة وحاتم صندوقة وباسل وجونز المحترف ولاعب إرتكاز في طور التعاقد معه واعتذر بسبب العمل نزار شحادة ومحمد عماد مسلم بسبب الإصابة.
* من هو الفريق او الفرق التي تتمنى تجنبها في الدور الاول في البطولة ، وهل ترى ان القرعة ممكن تؤثر على مسار الفريق في البطولة ؟
– نتمنى تجنب الفرق اللبنانية وسلا المغربي والريان القطري وهؤلاء الفرق تصرف بين 3 و8 ملايين دولار سنويا ولديهم x NBA حالياً لدى فريق الهومنتمن نايت جونسون وهو صاحب ثلاثة ألقاب لمسابقة الدنكات على مستوى NBA وهو ثالث محترفين النادي.
وأكاد أجزم أننا سنكون بجانب الفريق المنظم بمرافقة فريق قريب علينا من المستوى الثاني وإذا حصل ذلك سيكون علينا مقارعة المنظم ومحاولة مرافقته للدور الثاني كما حصل مع نادي بيرزيت في 2014 .
* بالختام ما هي التطلعات لهذه البطولة ، وماذا تقول للجمهور الفلسطيني اولا ولجمهور قلنديا بالتحديد ؟
– التطلعات عدم الإستعانة بغير لاعبي النادي من المحليين لهذه المشاركة لتطوير لاعب قلنديا أولاً وإيجاد جيل دولي جديد من خارج القائمة التي تشارك دوليا بإستمرار مع المنتخبات يعني مشاركتنا قلندياوية بإمتياز، بالإضافة الى لاعب إرتكاز أجنبي ليغطي هذا المركز المفقود ، وأقول لجمهور السلة الفلسطينية سنقاتل لتمثيلكم بشكل مشرف وأن الفوارق بين سلتنا والسلة العربية كبيرة ويصعب على نادينا لوحده تذليله نحتاج لبطولة دوري شبيها ببطولات الدوريات العربية وميزانيات ومن ثم نتطلع للمنافسة والتقدم على غيرنا فالرياضة علم وتخصص وميزانيات ومن يوفرها يتطلع للمنافسة.
وأقول لجمهور مخيم الشهداء والصمود ان فريقنا صناعة قلندياوية محلية بإمتياز يستحق الإفتخار به ولديكم إدارة حكيمة مثابرة تخلق بطولات من رحم المعاناة وبإمكانيات بسيطة وهنا أريد أن أشكر إدارة مركز قلنديا على تصميمها على المشاركة لرفع إسم المخيم بهذا المعترك العربي فهذه المشاركة تختلف عن سابقيها من حيث التمثيل للجوء والمخيمات في ظل المحاولات الأمريكية لأنهاء حق العودة ومحاربة الانروة .


البحث

بإمكانك البحث من هنا

مواعيد المباريات

تصنيفات

ads
اليوم الكبير15 أكتوبر، 2018
لقد وصل اليوم الكبير.

أعلى المواضيع والصفحات