الرئيسية » أخبار الأندية والإتحادات » فدائي الشجاعية (4) جولات في الدوري تجعلنا بطلاً

فدائي الشجاعية (4) جولات في الدوري تجعلنا بطلاً

ولاء أبو شريفة – غزة

لُقب بالفدائي نظرا لحالة الحماس والروح العالية التي يتمتع بها, وأصبح يتنقل من نادي لآخر بحثاً عن التميز والمثالية, واستطاع الحصول على جائزة أفضل لاعب في دوري عام 2015.

“أدهم حاتم المقادمة” يبلغ من العمر 32 عاماً, مهاجم في نادي اتحاد الشجاعية ويجيد اللعب في كل المراكز, وضع بصمته في كل الأندية الغزية بروعة أدائه وضخامة عطائه.

وُلد المقادمة مغرماً بلعبة كرة القدم, وبدأ اللعب بصحبة والده في البيت والحارة, وعندما بلغ عمر 10 أعوام انضم لفريق والده في إحدى نوادي الحارة بمنطقة حي الشاطئ غرب قطاع غزة.

وفي عام 2000 انضم المقادمة إلى فريق ناشئين غزة الرياضي بعمر 16 عاما

وتدرج فيه بكل المراحل العمرية.

يقول المقادمة: ” أبي صاحب الفضل الأكبر في عشقي للعبة كرة القدم, كان يشجعني منذ الصغر ويقوم بتدريبي في أوقات فراغه في ملعب الحارة وزودني بكل المهارات الأساسية, وشجعني للعب مع أصدقائه بالحارة وخلال اللعب معهم اكتسبت النضج الكروي وتعلمت تقنيات اللعبة.

ويوضح المقادمة أول مباراة لعبتها كانت عام 2001 في بطولة الناشئين مع فريق أبو شباك وبعد هذه البطولة تم ترفيعى للفريق الأول, مبيناً انه خلال لعبه مع فريق الناشئين استطاع الوصول لمنصات التتويج بطلا للكأس.

ويبين المقادمة بداية لعبي في الفريق الأول لنادي غزة الرياضي كانت مقتصرة على البطولات التنشيطية وذلك بسبب عدم استمرار البطولات الرسمية في القطاع بسبب الحواجز التي كانت تقسم القطاع وبسبب الاجتياحات المتكررة والتصعيد الدائم, مضيفاً لعبت أول بطولة دوري تصنيفي تقريبا عام 2005 ظهرت بشكل قوي كلاعب جديد صغير في العمر بقيادة المدرب القدير جمال حرب.

 وعن أول مباراة رسمية لعبها المقادمة مع الفريق الأول بنادي غزة الرياضي كانت ضد الزوايدة, وكنت بديل لآخر نصف ساعة وظهرت فيها بشكل مميز.

ويضيف المقادمة كانت الفترة الأفضل كمستوى فني ناضج مع غزة الرياضي بقيادة القدير مصطفى نجم ووصلنا مرتين إلى الدور نصف النهائي في بطولتين تنشيطيتين.

 حصل المقادمة على عدة  تسميات من الجمهور بسبب الحماس الشديد الظاهر على لعبه, كان من أبرز هذه التسميات لقب ” الفدائي ” .

أما عن لعبه في نادي الشاطئ, يوضح المقادمة انتقلت أواخر عام 2010 لنادي الشاطئ لمدة 3 مواسم في بطولة كأس 2012 ووصلنا للمباراة النهائية وحققنا المركز الثاني, و أبدعت في هذه البطولة وخصوصا في الدورين ربع النهائي ضد شباب رفح ونصف النهائي ضد اتحاد خانيونس تقريبا.

ومع فريق خدمات البريج, يقول المقادمة  لعبت نص موسم بشكل مميز على الصعيد الشخصي في خط الدفاع, أما على الصعيد الجماعي كفريق لم يحالفنا الحظ لأسباب كثيرة.

وانتقل المقادمة لفريق النادي الأهلي في موسم عام 2013/2014, مبينا أن تجربته مع نادي الأهلي كانت الأفضل ومثلت استعادة الثقة والمستوى الفني العالي على كل المستويات, حيث لعب في اغلب المراكز بقوة, وكان يلعب تعويض غياب لاعب في اي مركز واستطعت من تسجيل 8 أهداف وصناعة مثلها.

وعن أسوأ مباراة في حياة المقادمة يقول: ” كانت أسوأ مباراة لعبتها هذا الموسم أنا وفريق الشجاعية ضد نادي الصداقة.

ومن الإصابات التي عاني منها المقادمة خلال اللعب, يوضح:  فى نهاية موسم 2013-2014 تعرضت لإصابة ولكنني لم أتغيب بسبب حاجة الفريق لجهودي , وخصوصا بآخر 4 مباريات في الدوري وكنت أشارك على قدر استطاعتي إلا أنني في آخر مباراة لعبت فقط أول 10 دقائق ثم عاودتني الإصابة.

وكذلك  أواخر الموسم السابق 2014-2015 تغيبت قسرا لمدة 3 أسابيع وأكملت البطولة نصف مصاب وتحقق حلم النادي بالصعود.

أكد المقادمة على كونه لاعب حر ويلعب حسب اتفاق شبه احترافي مع نادي اتحاد الشجاعية , موضحا انه لعب مع فريق غزة الرياضي خلال عام2000-2010 , ومع خدمات الشاطئ عام 2010, ومع خدمات البريج الدور الأول موسم 2013-2014, ومع فريق الأهلي الفلسطيني بالدور الثاني لعام 2013-2014 درجة أولى بالإضافة لدوري 2014-2015 درجة أولى.

واستطاع المقادمة الحصول على عدة بطولات, يقول: حصلت على كأس المحافظات الجنوبية 2010عام  وصيف الكأس عام 2012 وبطل دوري الدرجة الأولى 2014-2015, كما حصلت خلال لعبي مع النادي الأهلي على جائزة أفضل لاعب في دوري الدرجة الأولى.

 

يأمل المقادمة أن يحقق اللقب مع نادي الشجاعية في دوري هذا العام, وأن يمثل منتخب فلسطين.

شكر المقادمة عائلته كونهم سند و أمل متجدد بحياته, متمنيا لهم دوام الصحة والعافية.

كما شكر الكابتن مصطفى نجم والكابتن نعيم سلامة والكابتن محمود المزين, وشكر إدارة الشجاعية , وتوجه بكل الشكر لجمهور اتحاد الشجاعية العاشق لناديه والذي بفضل هتافاته ستقدم الشجاعية أفضل ما لديها.

يتمنى المقادمة من زملائه لاعبين نادي الشجاعية أن يكونوا على قدر من المسئولية ويؤمنوا بإمكانياتكم ويقاتلوا لآخر نفس من أجل تحقيق اللقب, وتحقيق الفوز الدائم, مبينا ان الفريق يمتلك مواهب  قوية وبحال استطعنا في مرحلة الإياب تحقيق الفوز أول 4 جولات سيتغير مجرى الدوري بالكامل وسنستطيع الفوز بالدوري.

الروح العالية والحماس الظاهر في لعبه جعلت اللاعب ” أدهم المقادمة ” يحفر اسمه  كموهبة استثنائية من أفضل لاعبي القطاع على صعيد كل الأندية الغزية.

 

شاهد أيضاً

أبرز صفقات الميركاتو الشتوى لهذا العام 2016-2017م

أحمد سعد-أطلس سبورت اقترب اغلاق باب الانتقالات الشتوية بين الدورين فى دورى الوطنية موبايل لأندية …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *