يا لوقاحتكم! بقلم . عبد الفتاح عرار

  • منذ أسبوعين
حجم الخط

أول أمس ومن منطلق أن لم تستحِ فاصنع ما شئت وتعقيباً على استقبال ريال مدريد للأسيرة المحررة عهد التميمي، تمخض المتحدث باسم وزارة الخارجية الصهيونية فولد تصريحاً ان دل على شيء فإنما يدل على عنجهية عفنة مغلفة بحقد أسود فوصف الاستقبال بانه مخجل وعار وانتهاك لمواثيق كرة القدم متناسياً ما يقوم به كيانه المزعوم من انتهاك لحقوق الانسان وكافة الاعراف الدولية. ولأنهم يتخبطون ويشعرون بالعزلة وبالهزيمة ولا يمتلكون اية ذرائع لثني اصحاب الحق عن لجم سلوكهم المسموم، فقد بادر المدعو الوزير الإسرائيلي المتطرف ” جلعاد اردان ” الى توجيه رسالة تدلل على مدى حقدهم وجهها للجنة الاولمبية الدولية ضد رئيس اللجنة الاولمبية الفلسطينية اللواء جبريل الرجوب مطالبا بتجميد عضويته وعضوية فلسطين وبنفس الذريعة التي لاقت بشكل مُستغرب اذان صاغية في اروقة الاتحاد الدولي لكرة القدم في محاولة زعرنة وبلطجة للنيل من الرجل الذي لجم عبقريتهم المدعاة.
انها صدقا لمنتهى الوقاحة يا اؤلئك ولا تنم سوى عن تخبط اهوج واستعراض بائس للعضلات ولتعلموا جيدا ونتمنى من وحدة مراقبة الصحافة الفلسطينية Watch Palestinian Media ان تنقل الرسالة كما نقلت رسائل اخرى من قبل بان كل ما قمتم وتقومون وستقومون وتحيكون مكرا به لم يجعلنا نقف مكتوفي الايدي ولن تخلو لكم الساحة لتعيثوا فسادا فلدينا قيادة تدرك جيدا مخاطر مكائدكم ومدى قدرتكم على حياكة المؤامرات لكنها صامدة ولن تنالوا من عزيمتها. اللواء الرجوب لا يتسلح سوى بدعم وطني وقانون دولي ومواثيق موقعه يلتزم بها والزم المنظومة كاملة بها فبئس ما تفعلون عبثا ظانين انه سيركع او حتى سينحني.
افعلوا ما شئتم ونحن على ثقة بقدراتنا وان كنا لا نمتلك اسلحتكم او سوء نواياكم لكننا نمتلك ما تفتقدون اليه لأنكم لستم اصحاب حق وهو يتحصن بالكرامة التي تغلف وجوده والايمان بعدالة القضية وكلنا ثقة بان اجندتكم السوداء لن تجد طريقها في اللجنة الأولمبية الدولية ولن تتمكنوا من اختراق الميثاق الاولمبي وان كان هذا التهديد لترهيبنا بعدم تكرار الدفاع عن قضيانا فنقول لكم ان عدتم عدنا.


البحث

بإمكانك البحث من هنا

مواعيد المباريات

تصنيفات

ads
اليوم الكبير15 أكتوبر، 2018
لقد وصل اليوم الكبير.

أعلى المواضيع والصفحات