من سيفجر عنق الزجاجة ليصل الي المنطقة الدافئة ؟

حجم الخط


 

حنان الريفي – اطلس سبورت

 

تتنافس فرق الدوري الممتاز علي اللقب تنافسا شرسا ، فكل فريق يضع كل قوته وتكتيكاته لكي يكون الافضل ويحصل علي نقاط المباراة بجدارة  مع الأزمة المالية الخانقة  للاندية بسبب تأخر منحة السيد  الرئيس ” محمود عباس” للاندية .

 فمن سيفجر عنق الزجاجة ليخرج في الفضاء ويتنفس الصعداء ، بعيدا عن المركز الحادي عشر والثاني عشر والفريقين في هذين المركزين مغادرين للممتازة الى الاولى من فرق ترتيبا من المرتبة الاخيرة (خدمات خانيونس ، غزة الرياضي ، هلال غزة، اتحاد الشجاعية ، الاهلي الرياضي ،خدمات الشاطئ )

دوري الوطنية موبايل للدرجة الممتازة بالمحافظات الجنوبية والمنظم من الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم للموسم  (2016ـ 2017) يبدو  مختلفا جدا عن الموسم الماضي ، فلقد كانت فرق أندية  ” تحلم ” بالمنافسة الحقيقية على اللقب هذا الموسم ، ولكن رياح الدوري بالنتائج تأتي بما لا تشتهي سفن هذه الأندية .

 والحقيقة غير الخافية على أحد جميع  الأندية تحملت الكثير من الأعباء المالية لاستقطاب عدد غير قليل من اللاعبين بعقود من أجل المنافسة على لقب الدوري  ، فنجد في سلم ترتيب فرق الدوري العام  هناك ” 6  ” فرق تتقدم ،  و ” 6″ فرق متقاربة بالنقاط ولا يفصل بينها الكثر ، واللقاءات القادمة كما يقول المثل الشعبي ” كسر عظم ” فأي خسارة أو حتى تعادل لا ينفع أبدا لمن يريد الإفلات من شبح  ” الهبوط” ، والسعي بكل قوة سيكون من اجل الفوز فقط لا غير .

وللوقوف حول  من سيحاول وبكل قوته تفجير عنق الزجاجة وصولا الي المنطقة الدافئة في سلم ترتيب فرق الدوري العام ، تواصلنا مع المدراء الفننين لعدد من فرق الدوري العام ووقفنا معهم حول تطلعاتهم فيما بقي من مباريات في الدوري .

 

خدمات الشاطئ

الكابتن  “مصطفى نجم ”  المدير الفني لفريق خدمات الشاطئ يقول في البداية نحن في خدمات الشاطئ فريقنا بعيد نسبيا عن  ” الهبوط ” ، ولكننا نحتاج فعلا الى الفوز ” بثلاثة ” مباريات من  ” سبعة ” مباريات لنصل الى النقطة ”  28 “.

 ونعمل كجهاز فني لتعزيز الثقة باللاعبين ، الي جانب ان  جماهيرنا معنا تشجعنا باستمرار ،  وإن شاء الله سندخل للمنطقة الدافئة بمجهود الجميع  فالفريق يتطلع الى أبعد من ذلك.

نجم  يتأمل  فريق الدخول الى ” المربع الذهبي ” ، من خلال التدريبات المستمرة والروح المعنوية  العالية لدى كافة اللاعبين ، الي جانب  المنافسة  بين اللاعبين  التي تصب في مصلحة الفريق مما يرفع من قدرتهم الفنية ، ونعتمد على اللاعبين الشباب الى جانب وجود عدد من اللاعبين ” الخبرة ” ساعد على تطلعنا ” للمربع الذهبي ” بقوة   .

 

الاهلي الفلسطيني

أما الكابتن  ” محمد قشطة  ” المدير الإداري لفريق النادي الاهلي الفلسطيني يؤكد أن فريق الاهلي الفلسطيني جمع ” 16″ نقطة في المركز” الثامن ” في الدوري الحالي و أن الجهاز التدريبي لديه الثقة بتجاوز أزمة ” شبح الهبوط ” وصولا الى المنطقة الدافئة ، من خلال التدريبات المستمرة ودعم اللاعبين نفسيا وفنيا ، على الرغم من ” مشكلة ” أن اللاعبين لم تدفع لهم رواتبهم منذ فترة ، وهذه المشكلة ليست بسيطة فهى تعني عدم الاستقرار النفسي لدى اللاعبين فقد تأخرت منحة الرئيس للأندية مما سبب ازمة مالية خانقة لدي الاندية جميعا .

 

اتحاد الشجاعية

واعترف  الكابتن ” ياسر رضوان اليازجي”  المشرف الرياضي في نادي اتحاد الشجاعية   أن نتائج فريق كرة القدم في نادي الشجاعية صاحب رصيد ” 16″  نقطة  في الأسابيع الأخيرة غير مرضية ، وسوء التوفيق يلازمنا ،  ونعمل جاهدين وبكل قوى لتحسين الأداء والاطمئنان على الفريق ، وإن شاء الله سنخرج من ” عنق الزجاجة ” .

وأشار اليازجي أن التأخير في صرف رواتب اللاعبين أحد أسباب تدهور نتائج الفريق ، مناشدا بضرورة الإسراع بصرف منحة السيد الرئيس للأندية ، فالفريق منذ ثلاثة شهور لم يصرف لهم رواتب ، وهذا محزن جدا يجعل الجميع في حالة عدم رضي الي جانب الاحتياجات  المالية المستمرة والكبيرة للاندية التي لا يستطيعوا توفيرها مقارنة بالتعاقدات مع اللاعبين .

الهلال الغزي

 

ويضيف الكابتن  ” احميدان بربخ ” المدير الفني لفريق الهلال الغزي  ، وعن سعي ناديه لتفادي الهبوط  أن  التوكل على الله عزو جل مبدأ نعززه عند كافة لاعبين فريقنا الهلالي ، وتعزيز ثقتهم بأنفسهم وقدرتهم على الفوز ونضعهم في صورة اولا  بأول  ونستفيد من خبرة في الموسم الماضي  حتي  استطاعوا بحمد الله على البقاء في الدرجة الممتازة .

ويقول انهم عززوا  الفريق بين الدورين  بلاعبين هما  ” طارق الهور”  و “حسن بدر” ،  وذلك افاد كثيرا  الفريق في  المباريات  القادمة .

” بربخ ” يؤكد علي ان الجميع في نادي الهلال من الإدارة واللاعبين على قلب رجل واحد من اجل التقدم من المركز السابع برصيد ” 18 ” نقطة الى الأمام  للجروج من الترتيب الحالي للفريق باتجاه المنطقة الدافئة  الي جانب  الاعتماد فنيا على إقفال خطنا الخلفي وبالكرات المرتدة السريعة ونحن نجيدها فتصبح فرصة الفوز اكبر واكثر .

 

غزة الرياضي

فيما اكد المدير الفني لفريق نادي غزة الرياضي  الكابتن ” محمود زقوت ”  أن نادينا ليس كأي نادي فهو “عميد”  أندية فلسطين ، وعلينا ضغوط كبيرة ، والحالة النفسية كانت صعبة جدا عند اللاعبين والجمهور ، ولم يكن هناك استقرار إداري لوجود ” انتخابات ” .

 فلم يكن بمقام “العميد” الحصول على” 8″ نقاط في “11” مباراة ، وكان ترتيبنا الأخير مما شكل ضغط  نفسيا علي الجميع ، وحاولنا بين الدورين  إعداد الفريق  جيداً وعالجنا الأخطاء فكان للكابتن “عاصم أبو عاصي ” دور كبير في تعزيز اللاعبين بالثقة بالنفس ، والمجلس الجديد يسعى وبكل قوة لتجاوز الأزمة ، وأعتقد أننا حققنا نتائج جيدة في الدور الثاني ونحن إن شاء الله بطريقنا للمنطقة الدافئة ، وسنعمل وبكل جهد للخروج من الكبوة .

 

وشاركه الرأي الكابتن ” إبراهيم مدوخ ”  المدرب العام   لفريق كرة القدم بالنادي ،  أن لغزة الرياضي فريقا قويا ، وسوء النتائج منذ بداية الدوري العام هو عدم توفيق ، وحقيقة أن جميع اللاعبين على قدر كبير من تحمل المسئولية ، وبين الدورين عملنا على الارتقاء بالفريق من النواحي النفسية والذهنية والبدنية .

 وعلى المستوى الإداري نؤكد هنا أن الإدارة السابقة برئاسة موسى الوزير لم ” تقصر ” أبدا وعملت على التعاقد مع اللاعب ” ياسر الغول ”  وهو إضافة قوية جدا لخط الهجوم لأننا في الدور الاول عانينا من عقم هجومي ، و أكلمت الإدارة الجديدة برئاسة ” فاروق الافرنجي ” العمل على تذليل كافة العقبات والصعوبات المالية ، وتم صرف جزء من مستحقات اللاعبين ،وتدعم الفريق والجهاز الفني بكل قوة .

مدوخ اكد على  أن  النتائج في الدور الثاني مبشرة جدا ، وخرجنا من قاع الترتيب وهذا يعني لا عودة إن شاء الله للقاع  ، على الرغم من معرفتنا اننا في منطقة خطرة ، فالأمر مازال صعبا ونحتاج الى الكثير من جهد اللاعبين وثقتنا بهم كبيرة جدا ، فلدينا لاعبين خبراتهم كبيرة وعلى مستوى عال ويعلموا جميعا أن ما نحن به  ليس مكانا يليق  “عميد”  أندية فلسطين ، والقادم إن شاء الله سيكون أفضل وصولا الى المنطقة الدافئة .

 

خدمات خانيونس

ودعا  حسين الحاج المشرف الرياضي بنادي خدمات خان يونس، اللواء الرجوب رئيس اتحاد كرة القدم الى الاسراع في صرف المنحة  المقدمة من الرئيس لأنه المنظومة الرياضية ككل تعيش تحت ضغط ابتدأ من اللاعبين حتى الجمهور.

 واكد علي ان كل الفرق في قطاع غزة المستوى الفني متقارب جدا  لها وأكبر دليل على ذلك ان هناك اكثر من ست فرق تتنافس على البقاء في  الدوري،  كما ان  المستوى الفني متقارب بين جميع الأندية من الأول حتى الأخير و  ان تغلب الهلال على اتحاد خان يونس المنافس على البطولة ومن الفرق المقدمة  الأسبوع الماضي دليل قوي علي التنافس .

  ويتأمل الحاج ان يبقى فى الدوري الممتاز ،  كون الفريق  ينقصه بعض التوفيق ، فقد أدى الكثير من المباريات المهمة وكان قريب جدا من الفوز ، ومن الغريب ان الثلاث مباريات للخدمات انتهت باحتساب ضربة جزاء في الدقيقة ” 89″  أو” 90″ وذلك من حامل الراية وليس الحكم .

كما ان تعزز من صمود اللاعبين ورفع  معنوياتهم سيكون عاملا قوي في تغيير الدفة بالاتجاه الصحيح  لأنهم  الوحيدين  القادرون على تغيير هذه الحقيقة والتقدم في سلم الترتيب .

حيث ان الفريق يمتلك من النقاط ” 13 ” وبذلك يكون في  الترتيب الأخير ولكن كما  اسلفت ان “6” فرق الموجودة تتنافس للبعد عن الهبوط ولا يمكن التكهن بالفريقين الهابطين لان الامور صعبة وصعبة جدا .

ولفت حسين الحاج ان الفريق يعانى من الاصابات التي تؤثر بالسلب على الفريق وخصوصا هداف الفريق ” مهيب ابو حبش”  و “اباد البنريص ”  و ” محمود فحجان ” ولكن رغم ذلك  سنقاتل من اجل الحصل على المباريات جميعا بغض النظر عن هوية المنافس ، فالمباريات كلها مباريات كؤوس بالنسبة لنا  ولن نتهاون في اي مباراة وان شاء الله الفوز حليفنا وثقتنا بالله كبيرة و بلاعبينا  على تجاوز هذه المحنة .

 

 


أخر الأخبار