ماراثون” فلسطين للجميع” شراكة حقيقية لاتحاد الدراجات الهوائية واتحاد الثقافة الرياضية مع مؤسسات المجتمع المدني.

  • منذ أسبوعين
حجم الخط

ماراثون” فلسطين للجميع” شراكة حقيقية لاتحاد الدراجات الهوائية واتحاد الثقافة الرياضية مع مؤسسات المجتمع المدني.

غزة/اللجنة الاعلامية للاتحاد الفلسطيني للثقافة الرياضية.

 

نُظم اليوم الخميس، على شاطيء بحر مدينة غزة الشمالي، “الماراثون الرياضي النوعي/فلسطين للجميع” بتنفيذ من المنتدى الاجتماعي التنموي وبشراكة مع الاتحاد الفلسطيني للدراجات الهوائية والاتحاد الفلسطيني للثقافة الرياضية، وبمشاركة من أكثر من 100 دراج من كلا الجنسين.

وانطلق الماراثون بحضور كلا من: الأمين العام المساعد للجنة الاولمبية السيد محمد العمصي، ود. سعيد تمراز نائب رئيس الاتحاد الفلسطيني للدراجات الهوائية وأعضائه، ونائب رئيس الاتحاد الفلسطيني للثقافة الرياضية د.محمود الناطور واعضاء اتحاده، وعدد من رؤساء الاتحادات الرياضية، ومحبي ومتابعي اللعبة من برنامج “برنامجYalla Change “.

 

واكد السيد محمد العمصي على ان :” اللجنة الاولمبية ستبقي الحاضنة الأمينة والمظلة المعتمدة للرياضة الفلسطينية؛ انطلاقا من مسؤولياتها المناطة بها، فهي تعمل دوما على تحقيق أهدافها؛ ناقلا تحيات رئيس اللجنة الاولمبية الفلسطينية اللواء جبريل الرجوب ، ونائبه الدكتور. اسعد المجدولاي للمشاركين ،ووافر شكره للمنتدى على اهتمامه ودعمه لهذا النشاط الرياضي الهادف”.

 

وقال ايضا د.سعيد تمراز :”إن هذه الفعالية التي حملت اسم ماراثون “فلسطين للجميع” ، جاءت ضمن أنشطة المنتدى الاجتماعي التنموي، أقيمت بالتعاون والشراكة مع اتحادي الدراجات الهوائية، واتحاد الثقافة الرياضية، وبمشاركة واسعة وغير متوقعة في سباق إمتد لمسافة ٥ كيلو متر، تأتي في سياق سياسة الاتحاد في التشبيك مع مؤسسات المجتمع المدني والاتحادات الرياضية المنضوية تحت مظلة اللجنة الاولمبية الفلسطينية، من اجل تحقيق هدف رئيسي للاتحاد، وهو نشر رياضة الدراجات الهوائية في قطاع غزة، وخاصة لدى الفتيات واعتمادها كأسلوب ونمط حياة.

 

واكد ايضا د.الناطور على”انه كما توجد قوة للسياسية يوجد قوة للرياضة، فالاتحاد الفلسطيني للثقافة الرياضية دائما يعمل على نشر ثقافة ممارسة الرياضة لكي تصبح اسلوب حياة” موجها شكره لكل المشاركين واللجان المنظمة التابعة للاتحادين، و للجنة الاولمبية الفلسطينية على هذه المساحة التي تعطيها للاتحادات الرياضة لنسج شراكات قوية وحقيقية مع مؤسسات المجتمع المدني، مؤكدا على ان اتحاده سيعمل دوما على نشر الوعي الرياضي.

 

واوضح ايضا السيد محمود الزنط، المدير التنفيذي للمنتدى، على اهمية الشراكة مع اللجنة الاولمبية الفلسطينة، من خلال هذا الحدث، معتبرا ذلك مكسبا للمنتدى ولاتحاد الدراجات واتحاد الثقافة الرياضية، ومؤكدا ايضا، على استمرار نهج العمل بكل طاقة المنتدى لنسج علاقات مستمرة مع اللجنة الالومبية واتحاداتها كافة.

ووجه الزنط شكره للجميع على هذا الجهد وعلى الحضور القوي وعلى آليات التنظيم، كما اكد ايضا على ان مبادرات المنتدى كلها ستصب في تطوير ودمج الشباب الفلسطيني، لذلك اُطلق على المارثوان اسم( فلسطين للجميع)، للتأكيد على، اننا باقون من اجل بناء الانسان والاوطان .