طريق الموهوبين… أكاديمية الوحدة لكرة القدم: ماركة عالمية بعقول محلية  

حجم الخط


غزة- أطلس سبورت- تصوير: مفيد أبو زايدة

يقطع الطفل فادي سلامة مسافات طويلة ليشارك زملائه في تدريبات أكاديمية الوحدة لكرة القدم التي تقام على مدار الأسبوع بواقع ساعتين كاملتين بإشراف نخبة مميزة من المدربين الأكفاء الحاصلين على الشهادات التدريبية المعتمدة من الاتحاد الآسيوي لكرة القدم.

المسافات الطويلة لم تمنع والد الطفل من اصطحاب فادي إلى مقر الأكاديمية قادماً من مدينة النصيرات في المنطقة الوسطي لقناعته الكاملة بالاستفادة التي يحصل عليها طفله من الحصص التدريبية التي ينفذها الطاقم الفني ضمن البرنامج التدريبي.

ويقول سلامة إن ما يميز أكاديمية الوحدة لكرة القدم الطاقم الفني الذي يقود الأطفال خلال التدريبات من خلال البرنامج التدريبي المميز الذي أضاف الكثير لطفي فادي على صعيد تنمية المهارة وتطوير الأداء الفني له.

ويضيف سلامة أن طفله فادي يشعر بانتمائه الكبير للأكاديمية رغم أنها تبعد كثيراً عن منزلنا، فما يقدمه المدربين من تدريبات تعكس مدي اهتمام الأكاديمية بتخريج لاعبين مميزين في المستقبل.

ويتابع سلامة ” رغم الأعداد الكبيرة من اللاعبين الذين يشاركون في التدريبات إلا أن المدربين لا يقصروا في تنفيذ برنامجهم التدريبي القائم على تنمية قدرات الأطفال وصقل مهاراتهم.

وعلى الجانب الآخر يقف والد الطفل آدم الشنطي يتابع تحركات طفله خلال التدريبات ويبدي اهتمامه الكبير بما يقدمه المدربين من برامج تدريبية.

ويبدي الشنطي إعجابه الكبير للمسؤولية العالية التي يقدمها المدربين للأطفال خلال التدريبات والتي تشمل الحصص التدريبية القائمة على تعليم المهارات الأساسية في لعبة كرة القدم والمتابعة الكبيرة لهم.

ويقول الشنطي إنه يشعر بالاستمتاع عندما يتابع طفله آدم خلال التدريب، فلا يشعر بالملل في ظل تفاعل طفله خلال التدريبات وتنفيذ تعليمات المدرب.

وأثني الشنطي على الدور الكبير الذي يقوم به المدربين مع خلال التعامل مع الأطفال الصغار الذين يحتاجون للصبر والنفس الطويل وهذا ما يميز الطاقم الفني لأكاديمية الوحدة لكرة القدم.

وشكر الشنطي إدارة أكاديمية الوحدة لكرة القدم برئاسة المهندس رمزي الإفرنجي على ما يقدمه من إمكانيات كبيرة لتوفير سبل الراحة لمنتسبي الأكاديمية.

ولا يختلف والد الطفل ممدوح البوجي كثيراً عن الآخرين حيث يبدي ارتياحه الكبير بتواجد طفله في الأكاديمية، فما يقدمه المدربين للأطفال يستحق التقدير ويساهم في صقل مهارات الأطفال بشكل علمي وممنهج.

وأشار البوجي إلى أن أكاديمية الوحدة تعتبر البيت الثاني لطفله ممدوح بعد ارتباطه الكبير بأوقات التدريبات والعلاقة المميزة التي تجمع المدربين بالأطفال.

المهندس رمزي الإفرنجي رئيس مجلس إدارة الأكاديمية يؤكد أن الأكاديمية تسعى لتحقيق العديد من الأهداف، فدورها لا يقتصر على التدريبات فقط وإنما تعتمد على تعزيز روح المشاركة لدي الأطفال وتعزيز القيم التربوية والاجتماعية من خلال العلاقة المباشرة مع أولياء الأمور.

وقال الإفرنجي إن الأكاديمية مفتوحة أمام الجميع للاستماع  إلى كل الملاحظات والآراء من أولياء الأمور بهدف تطوير الأداء وتقديم الأفضل للمنتسبين.

وشكر الإفرنجي الطاقم الفني للأكاديمية على دوره الكبير في تنمية وصقل قدرات ومهارات الأطفال على صعيد التدريب والتربية والمشاركة.

  

 

 


أخر الأخبار