دوري الوطنية موبايل: الشباب يحسم ديربي خان يونس ويتقاسم الصدارة والزعيم يفرض التعادل على الصداقة

  • منذ 8 شهور
حجم الخط

غزة- أطلس سبورت-عدسة-يوسف غازي- حسم فريق شباب خان يونس لقاء الديربي أمام الجار الاتحاد بالفوز عليه والقفز لتقاسم الصدارة، فيما فرض التعادل الايجابي المثير على لقاء المتصدر الصداقة وضيفه شباب رفح، وذلك ضمن مباريات الأسبوع التاسع لمسابقة دوري الوطنية موبايل الممتاز الغزي.

الصداقة × شباب رفح

فرض التعادل المثير نفسه على لقاء فريقي الصداقة وشباب رفح بهدفين لكل فريق، ليظل الصداقة متصدراً برصيد 20 نقطة وبفارق الأهداف عن الوصيف شباب خان يونس، فيما رفع شباب رفح رصيده إلى 14 نقطة بمركزه الخامس.

شوط أول مثير وقوي بين الفريقين، في ظل صراعهما على مقدمة الترتيب، فظهر كل فريق بتكتيك قوي وقدما مباراة ندية كبيرة وسط متابعة جماهيرية ملئت مدرجات الملعب.

وظهر الصداقة بأفضلية الأرض والجمهور، فسدد عمر أبو عبيدة كرة قوية مرت بعيدة.

وظل الصداقة في ضغط منطقة شباب رفح، ومن كرة سريعة سددها محمد أبو توهة ليجدها أبو عبيدة في طريقه ويسكنها داخل شباك الحارس عبد الله شقفة د7.

تقدم أشعل المباراة مبكراً بين الفريقين، مما دفع شباب رفح للضغط بقوة والرد على الهدف، فسدد أحمد الشاعر كرة أمسك بها الحارس فادي جابر.

وتواصلت محاولات شباب رفح للوصول لشباك المدفعجية، فظل يحاول عبر التسديد، فسدد بسام قشطه كرة تعامل معها بنجاح الحارس جابر.

ويجري شباب رفح تبديلاً اضطرارياً بدخول يسار الصباحين بدلاً من المصاب محمد بارود.

ومن كرة طويلة وصلت لأبو توهة على الصندوق يسددها سهلة للحارس شقفة.

وعاد شباب رفح وحاول التهديد عبر كرات طويلة، لكن جميعها تكسرت أمام الدفاع والحارس.

ومن عرضية رائعة داخل الصندوق، يرتقي لها بسام قشطه كاد يخادع الحارس لكن يقظة جابر امسك بالكرة بنجاح.

ومن نهاية الشوط، ومن كرة انطلق بها عبد الرحمن المنايعة يمررها لزميله محمد بركات الذي يسددها من فوق العارضة بقليل، عليها ينتهي الشوط الأول بتقدم الصداقة بهدف نظيف.

شوط ثان، دفع مدرب الشباب بالتبديل الثاني، بدخول النجم سعيد السباخي.

ومع أول محاولة للزعيم الرفحي على مناطق الصداقة، ومن كرة وصلت للبديل السباخي الذي لم يتردد في تصويبها هدف داخل الشباك مسجلاً هدف التعادل د54.

تعادل رفع من رتم المباراة، وعاد الصداقة وحاول نحو العودة بنتيجة المباراة، فسدد أبو عبيدة كرة بعيدة.

ويجري الصداقة تبديلين، بدخول صائب أبو حشيش ومن ثم محمد الديري.

ومن عدة محاولات للصداقة، تصل الكرة لركنية ينفذها محمد بركات داخل الصندوق يرتقي لها البديل محمد الديري يسكنها داخل الشباك مضيفاً هدف التقدم الثاني لفريقه د71.

تقدم للصداقة أشعل المباراة من جديد، وعاد الزعيم وضغط بقوة من أجل التعديل، مستغلاً تراجع الصداقة للخلف.

ويجري الشباب تبديل جديد، بدخول العائد من الإصابة أحمد الصباح، لتنشيط الجانب الهجومي.

ومن عرضية خطيرة داخل الصندوق، تصل للمدافع رأفت القن الذي يلعبها هوائية تذهب من فوق العارضة بقليل.

ومن هجمة تصل للنجم سعيد السباخي، الذي يراوغ مدافع الصداقة ويلعبها عرضية رائعة يرتقي لها زميله الصباحين يدونها داخل الشباك ليتعادل للزعيم د84.

هدف تعادل أشعل المباراة، فكثف شباب رفح ضغطه وحاول لخطف نقاط المباراة، ومن كرة سددها محمد أبو دان سهلة للحارس.

وتواصل ضغط شباب رفح القوي على مناطق الصداقة، إلا أن جميع الفرص لم تهز الشباك، لينتهي اللقاء بتعادل مثير بهدف لكل فريق.

أدار اللقاء: عماد مرجان، وساعده حسام الحرازين وعدنان حنيدق، وخالد أبو الخير رابعاً.

اتحاد خان يونس × شباب خان يونس

حقق فريق شباب خان يونس فوزاً مثيراً على حساب جاره في لقاء الديربي أمام اتحاد خان يونس بهدفين لهدف، ليرتقي للمركز الثاني برصيد 20 نقطة وبفارق الأهداف عن المتصدر، فيما ظل الاتحاد عند 8 نقاط وهبط للمركز العاشر.

مباراة ديربي مثيرة وقوية بين الفريقين، وقدم الفريقان مباراة جيدة المستوى، وبحث كل فريق عن انطلاقة معنوية للأمام لأهمية الفوز في لقاءات الديربي.

وضغط الاتحاد مبكراً مناطق الشباب عبر خالد أبو مغاصيب ومحمد أبو ريدة.

ومع أول هجمة داخل منطقة عمليات الشباب يسدد أبو مغاصيب كرة قوية ترتطم بالقائم الأيسر، وترتد لزميله أبو ريدة يلعبها بعيدة.

وحاول شباب خان يونس الظهور هجومياً، إلا أنه افتقد للقوة الهجومية رغم محاولة حازم شكشك البعيدة.

وظل الإتي في ضغطه القوي على مناطق النشامى المتراجع في مناطقه معتمداً على الهجمات المرتدة السريعة.

ومن أول هجمة سريعة لشباب خان يونس ينطلق بالكرة حسن حنيدق، الذي بدوره يمررها للمندفع من الخلف رفيق عاشور ليضعه أمام المرمى ويلعبها بهدوء داخل الشباك مسجلاً هدف التقدم د22، وسط فرحة جماهير النشامى.

هدف تعادل أربك حسابات اتحاد خان يونس، الذي فشل في العودة للسيطرة بعدما اندفع الشباب معنوياً وسيطر على مجريات الشوط.

ومع نهاية الشوط، يجري مدرب الاتحاد نعيم السويركي أول تبديل، بدخول هيثم النجار وخروج محمد أبو ريدة، لينتهي الشوط الأول بتقدم النشامى بهدف دون رد.

شوط ثان، توقع الجميع أن يتغير الحال في المباراة، إلا أن الشوط شهد فتور وأداء المتوسط بين اللاعبين، ففشل الاتحاد في فرض سيطرته على المباراة.

ويدفع مدرب الشباب محمد أبو حبيب تبديل أول بدخول أمجد أبو شقير وخروج رفيق عاشور.

فيما يدفع مدرب الاتحاد بالتبديل الثاني، بدخول محمد عبد اللطيف موسى وخروج عدي الغلبان، ويلحق به تبديل آخر بدخول خالد عياش وخروج طارق العايدي.

ومن فرصة خطيرة للاتحاد ووحيدة منذ مطلع الشوط، ركنية أبو مغاصيب يرتقي لها معالي كوارع تعلو العارضة بقليل للحارس هيثم فتيحة، قبل النهاية بربع ساعة.

ويعود يجرب شباب خان يونس بتبديل جديد، بدخول محمد الحلاق وخروج خالد القوقا.

ويرد شباب خان يونس على الفرصة الخطيرة، ومن ركنية داخل الصندوق يلعبها إسلام أبو عبيدة برأسه من فوق العارضة بقليل.

ويستمر اللقاء ندي ومثير بين اللاعبين، ومن خطأ من خارج الصندوق ينفذه أبو مغاصيب داخل منطقة العمليات، ليرتقي لها عمر أبو شقرة دون مضايقة يسجلها برأسه بنجاح داخل الشباك د84.

هدف تعادل، دفع شباب خان يونس للضغط ومبادلة الاتحاد السيطرة، ومن كرة وصلت إلى حنيدق يلعبها داخل الصندوق يفشل في الإمساك بالكرة الحارس الشاعر لتسقط أمام محمد أبو موسى الذي لم يتردد في تسجيلها لهدف قاتل ومثير للنشامى د91، عليه ينتهي اللقاء بفوز مثير وهام للنشامى بهدفين لهدف.

أدار اللقاء: عاهد المصري، وساعده محمد خطاب وعبد الرحمن زقوت، ومحمد أبو شهلا رابعاً.